من أسرار الصوم - دروس الصوم - مبادرة خفيفة - استكتب

من أسرار الصوم – دروس الصوم – مبادرة خفيفة

دروس الصوم

أيها الإخوة والأخوات السلام عليكم ورحمة الله، وأهلا بكم.

من دروس الصوم!

قال بعضُ الحكماءِ: نورُ القلبِ من أربعةِ أشياءٍ: بطنٌ جائعٌ، وصاحبٌ صالحٌ، وحِفظُ الذنبِ القديمِ، وقِصَرُ الأملِ.

ولذا فإن الصومَ فرصةٌ عظيمةٌ يستعيدُ فيها المرءُ نورَ قلبِه وبصيرتِه، ويقفُ مع نفسِه وقفةَ محاسبةٍ ومراجعةٍ، فيُقَوّم المُعوَج من سلوكِها، ويعززَ الإيجابيَ منه.

والصومُ مدرسةٌ لتعليمِ الكثيرِ من الفضائلِ، ومن أعظمِها الصبرُ على مشقةِ الجوعِ والعطشِ، والقدرةُ على قهرِ الشهوة، وضبطُ النفسِ عند الغضبِ، ومخالفةُ مرادِها، وإخضاعُها لمرادِ الله تعالى، ومن أخضعَ نفسه لمُراد الله تعالى ورسولِه طيلةَ ثلاثينَ يوماً يكونُ بإمكانه إخضاعُها على الدوامِ، وبذلك يسودُ في المجتمع طرازٌ من الأقوياءِ الذين يُحققون لهذا الدينِ رسالتَه، ويرفعونَ أعمدةَ الحضارة والرقي والازدهارِ في أمتِهم ؛ لأن التغلبَ على النفسِ هو الخطوةُ الأولى على طريقِ تذليلِ كل الصِعوباتِ، وتخطي جميعِ العقباتِ.

ومن الدروسِ المستفادةِ من الصومِ كذلك لزومُ سُنةِ النبي صلى الله عليه وسلم في التوسطِ والاعتدالِ، وتجنبِ الغلوِ في الدينِ وفي سائرِ التصرفاتِ، فمن سُنتِه الشريفةِ أنَهُ كانَ يصومُ ويُفطرُ، ولا يُحرمُ طيباتِ ما أنزلَ الله له من رزقٍ، ترسيخاً لوسطيةِ هذا الدينِ الذي تتناغمُ تعاليمُه مع الفطرةِ الإنسانيةِ السليمةِ … فطرةِ اللهِ التي فطرَ الناسَ عليها.

اللهم انصرْ دينَك وكتابَك، واهدِنَا بهدي نبيكَ ورسولِك محمد صلى الله عليه وسلم… اللهم آمين.

 

التسجيل الصوتي: 

للاستماع للحلقات على أبل بودكاست يمكنك الضغط هنا ( مبادرة خفيفة )

(( خفيفة- مبادرة المحتوى السهل، برعاية استكتب، وسونديلز)).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *